24/8/2020 مجلس التعليم العالي يقر مشروع التطور الوظيفي في المسارات المهنية والتقنية (التجسير والنفاذية ومنح الشهادات المهنية)

أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بأن مجلس التعليم العالي قد قرر في جلسته رقم (21)، والتي عقدها بتاريخ 12/8/2020 برئاسة معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس مجلس التعليم العالي الدكتور محي الدين توق الموافقة على إقرار مشروع التطور الوظيفي في المسارات المهنية والتقنية (التجسير والنفاذية ومنح الشهادات المهنية) على مستوى درجة البكالوريوس والماجستير المهني في المسار المهني واعتباره برنامجاً وطنياً.
وقالت الوزارة أن هذا المشروع الذي تقدمت به جامعة البلقاء التطبيقية يأتي تحقيقاً للتطلعات الملكية السامية، واستجابةً للأهداف الاستراتيجية لخطة تنمية الموارد البشرية (2016-2025)، كما أنه يعتبر خطة طموحة ونوعية تهدف إلى تطوير التعليم التقني والمهني على مستوى الدرجة الجامعية المتوسطة في الأردن، وتجويد مخرجاته وتحقيق ملائمتها لمتطلبات سوق العمل المحلي والإقليمي وتلبية احتياجاتها من العمالة الماهرة والفنيين والتقنيين في التخصصات المختلفة وعلى أعلى المستويات من المهنية، وخلق فرص عمل جديدة عن طريق تأهيل الشباب لمهن المستقبل، وتلبية رغباتهم من الناحية السيكولوجية بالحصول على شهادات مكافئة لنظرائهم في المسارات الأكاديمية، إضافةً إلى المساهمة في معالجة مشكلة البطالة، وبالتالي المساهمة في التنمية الاقتصادية، والعمل على تفعيل الإطار الوطني للمؤهلات من خلال توطين كافة الدرجات العلمية والشهادات المهنية في المستويات التي تناسبها.
وأكدت الوزارة أنه يتوقع لهذا المشروع أن يفتح الآفاق لطلبة وخريجي الكليات الجامعية المتوسطة والمدارس المهنية ومراكز التدريب المهني للالتحاق بالجامعات التقنية في المسار المهني، كما ويتوقع منه أن يساهم بشكل كبير في زيادة أعداد الملتحقين ببرامج التعليم والتدريب المهني والتقني نتيجة للإبقاء على هذه المسارات التعليمية مفتوحة من خلال التجسير والنفاذية الأفقية والعمودية في برامج متطورة ومرنة تعد الخريجين لسوق العمل ومهن المستقبل وتعترف بالخبرات العملية.
وأضافت الوزارة بأن هذا المشروع جاء بعد دراسة معمقة للنماذج العالمية (الألمانية، والفرنسية، والكورية، والكندية، والنمساوية، والسنغافورية، والفنلندية وغيرها)، مع تطوير ما يلزم بما يتناسب مع الاحتياجات المحلية في الأردن.
وتبين الخطوات التالية آلية الالتحاق للحصول على أعلى الشهادات المهنية من الكليات والجامعات التقنية:
1. طلبة الثانوية العامة (المسار الأكاديمي والمسار المهني) يمكنهم الالتحاق في المسارات الأكاديمية والمهنية في الجامعات والكليات الجامعية المتوسطة؛ إذا حققوا شروط القبول بها حسب قرارات مجلس التعليم العالي.
2. في حال التحق الطالب بالكليات الجامعية المتوسطة للحصول على الدرجة الجامعية المتوسطة وحقق النجاح فيها، فيمكن له:
(أ) الانخراط في سوق العمل.
(ب) الالتحاق بالجامعات/المسار الأكاديمي عن طريق التجسير ضمن نسبة الـ 5%، والمحددة من قبل مجلس التعليم العالي.
(ج) كما يمكن له وحسب هذا النموذج، الالتحاق بالمسار المهني في الجامعات التقنية للحصول على شهادة البكالوريوس المهنية.
3. (أ) الطلبة الذين لا تؤهلهم معدلاتهم في شهادة الثانوية العامة من الالتحاق في المسار الأكاديمي وكافة الطلبة خريجي المدارس الثانوية المهنية وغير المحققين لشروط الالتحاق بالجامعات والكليات الجامعية والجامعية المتوسطة يمكن لهم الالتحاق بالكليات الجامعية المتوسطة للحصول على شهادة الدبلوم الفني، أو الالتحاق بسوق العمل مباشرة.
(ب) الطلبة خريجي مؤسسات التدريب المهني والملتحقين بها بعد الصف التاسع مباشرة، يمكنهم الالتحاق بسوق العمل.
(ج) كافة الخريجين من فئة البندين (أ) و (ب) في البند (3) أعلاه، وبعد مزاولتهم للعمل في مجال تخصصهم لفترة تتراوح من (4-5) سنوات، وبعد اجتيازهم للامتحان التأهيلي، يمكنهم الالتحاق بسنة تأسيسية (تحضيرية) في الجامعات التقنية، تمكنهم من الالتحاق فيها للدراسة لفترة زمنية من (2-3) سنوات تؤهلهم الحصول على شهادة البكالوريوس المهنية.
4. يمكن للطلبة الملتحقين بالمسار الأكاديمي على مستوى درجة البكالوريوس الأكاديمية الانتقال إلى المسار المهني للحصول على شهادة البكالوريوس المهني في أي سنة من سنوات الدراسة، وفق أسس تقرها الجامعات لهذه الغاية، وتعتمدها هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها.
5. (أ) الحاصلين على شهادة البكالوريوس المهنية وبعد الالتحاق بسوق العمل لفترة زمنية من 3-5 سنوات وبعد اكتسابهم المهارات المطلوبة، يمكنهم التقدم للجامعات التقنية للحصول على شهادة الماجستير المهنية، وفق ضوابط يتم إقرارها من قبل المجلس واعتمادها من قبل هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها.
 (ب) يمكن للطلبة الحاصلين على درجة البكالوريوس (أكاديمي) من كافة الجامعات الالتحاق في برنامج الماجستير المهني مباشرة؛ شريطة تحقيق المهارات المهنية المطلوبة.
6. (أ) الحاصلين على شهادة الماجستير المهني وبعد الالتحاق بسوق العمل ولمدة زمنية تتراوح بين (4-5) سنوات يمكنهم الالتحاق بالجامعات التقنية للحصول على شهادة الدكتوراه المهنية.
 (ب) يمكن للطلبة الحاصلين على درجة الماجستير (الأكاديمي) من كافة الجامعات الالتحاق ببرنامج الدكتوراه المهنية مباشرة للحصول على شهادة الدكتوراه المهنية.
7. كافة الشهادات (البكالوريوس والماجستير والدكتوراه) المهنية تعادل الدرجات العلمية البكالوريوس، والماجستير، والدكتوراه على التوالي، من حيث توطينها في الإطار الوطني للمؤهلات، والمعتمد لدى هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها.
8. يسمح للحاصلين على شهادة الماجستير والدكتوراه المهنية في التدريس بالجامعات التقنية والكليات الجامعية المتوسطة ذات المسارات المهنية ((Professional Track..
وتجدر الإشارة إلى أن مجلس التعليم العالي قد أقر أن يطبق هذا النموذج في المرحلة الأولى في جامعة البلقاء التطبيقية، كما وأجل المجلس النظر في مرحلة منح شهادة الدكتوراه المهنية لمرحلة أخرى على أن تقوم هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضبط الجودة بوضع المعايير الضابطة لمنح الشهادات في المسار المهني على مستوى درجتي البكالوريوس والماجستير المهنية.

تاريخ النشر: 24/08/2020

المرفقات: