أمين عام التعليم العالي الدبعي يلتقي الملحق الثقافي العراقي في عمان
التقى أمين عام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور مأمون محمد الدبعي في مكتبه في حرم الوزارة سعادة الملحق الثقافي العراقي في عمان الدكتور حيدر السعدي، وقد أكد الدكتور الدبعي في بداية اللقاء على عمق العلاقات الأخوية التي تربط بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات بما فيها التعليمية، حيث يثمن الأردنيون ما قدمه العراق الشقيق لآلاف الطلبة الأردنيين الذين تلقوا تعليمهم الجامعي على جميع المستويات وفي مختلف التخصصات في جامعات العراق الشقيق.
كما أكد الدكتور الدبعي حرص الوزارة على متابعة جميع شؤون الطلبة العراقيين الدارسين في الجامعات الأردنية، واستعدادها للتعامل مع كافة قضاياهم وتذليل أي صعوبات تواجههم خلال مدة دراستهم، إضافةً إلى حرص الوزارة على استقطاب طلبة جُدد منهم وزيادة أعداد الدارسين منهم في الجامعات الأردنية من خلال اتخاذ الإجراءات الكفيلة بذلك مشيراً إلى التصريحات الأخيرة لمعالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق حول تخفيض مدة الحجر الصحي للطلبة الراغبين بالعودة إلى أرض المملكة إلى (7) سبعة أيام فقط، إضافةً إلى توجيه الجامعات بضرورة استحداث بوابات إلكترونية تمكن الطلبة المستجدين من تقديم طلبات الالتحاق وتحميل الوثائق المطلوبة، واستكمال إجراءات التسجيل بكل يسر وسهولة، كذلك ضرورة قيام الجامعات بطرح شعبة واحدة على الأقل تدرس إلكترونياً (عن بعد) من المساقات الدراسية المخصصة لطلبة مستوى السنة الأولى في جميع التخصصات لتمكين الطلبة خارج الأردن من الالتحاق بالدراسة، كما أشار إلى قرار مجلس التعليم العالي بأن يكون شكل التعليم في الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي القادم 2020/2021 هجين ((Hybrid أي يمزج بين التعليم العادي (وجهاً لوجه) والإلكتروني (عن بعد) مما يحافظ على مصلحة الطلبة الوافدين الدارسين في الجامعات الأردنية، والموجودين حالياً خارج الأردن وغير قادرين على العودة، مما يمكنهم من إكمال دراستهم، كما أشار الدبعي الى اللقاء الذي جمع معالي الوزير مع عمداء شؤون الطلبة في الجامعات الأردنية حيث تم مناقشة جميع الآليات اللازمة للتسهيل على الطلبة الوافدين، ومتابعة قضاياهم الأكاديمية والشخصية والتنسيق مع كافة الجهات ذات العلاقة لتحقيق ذلك.
بدوره أكد سعادة الملحق الثقافي العراقي على عمق العلاقات التي تربط بين البلدين الشقيقين والحرص على تعزيزها، مثمناً جهود وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وجميع كادر الوزارة ممثلة بمعالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق، وأمين عام الوزارة، مقدماً الشكر للأردن على احتضانه لعدد كبير من الطلبة العراقيين، نظراً لكون العراق دولة جوار والأقرب إلى الأردن مشيراً إلى أن الجالية العراقية تعتبر من أكبر الجاليات المقيمة على أراضي المملكة حيث يبلغ عدد الطلبة العراقيين الدارسين في الجامعات الأردنية ما يقارب (8000) طالباً وطالبة، في حين يبلغ عدد الطلبة العراقيين الدارسين في مدارس المملكة ما يقارب (14600) طالباً وطالبة، كما أشار إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العراقية قد سمحت بالتعلم عن بعد مما يسهل على الطلبة الالتحاق بالجامعات العراقية.
وقد تم خلال اللقاء مناقشة كل ما يتعلق بالاتفاقيات الموقعة بين البلدين حيث أكد كلا الجانبين حرصهما على الاستفادة من كافة المقاعد المخصصة لكل منهما، وقد حضر اللقاء مدير مديرية شؤون الطلبة الوافدين في الوزارة السيد حسام عثمان.

تاريخ النشر: 31/08/2020

المرفقات: