وزير التعليم العالي يبحث تعزيز التعاون الأكاديمي الأردني – الهنغاري
عمّان 18 تشرين الأول (بترا) – بحث وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عادل الطويسي خلال لقائه السفير الهنغاري لدى المملكة تشابا شيبيري، اليوم الثلاثاء، سبل تعزيز التعاون الأكاديمي بين البلدين الصديقين.
 
وقال الطويسي إن الوزارة تثمن قرار الحكومة الهنغارية بزيادة المنحة المقدمة إلى المملكة، كما ان استضافة الأردن للمنتدى العالمي للعلوم ذو أهمية كبيرة على المستوى العالمي، مؤكداً استعداد الوزارة لتقديم أشكال الدعم لانعقاد المؤتمر المذكور كافة بما يتوفر في الوزارة من إمكانيات.
 
وأشار بحضور مسؤولة الشؤون الثقافية في السفارة الهنغارية إيفا لاداني، ومدير البعثات في الوزارة الدكتور وائل الصمادي، إلى إمكانية الترويج للجامعات الأردنية في هنغاريا، بهدف زيادة عدد الطلبة الهنغاريين في المملكة وإتاحة الفرصة أمامهم للتعرف على الثقافة الأردنية المتنوعة بالإضافة إلى الحصول على درجة علمية.
 
ودعا الطويسي الجانب الهنغاري إلى التواصل بشكل مباشر مع الجامعات الأردنية من خلال تشبيكها مع الأخرى الهنغارية، منوهاً إلى الاستفادة من خريجي الجامعات الهنغارية السابقين للمشاركة بأنفسهم في تعزيز العلاقات الأكاديمية لكلا البلدين الصديقين.
 
بدوره قال السفير الهنغاري، إن استضافة الأردن للمنتدى العالمي للعلوم  في تشرين الثاني للعام المقبل بحضور أكثر من ألف مشارك، يتيح الفرصة أمامه لعرض خطط واستراتيجيات التعليم فيه وأبرز إنجازاته وخاصة تلك المتعلقة بالتعليم العالي.
 
وأوضح أن حكومة بلاده أطلقت منذُ ثلاثة أعوام برنامج المنح الهنغارية بواقع 3500 منحة تتضمن مختلف الدرجات العلمية من درجة البكالوريوس إلى درجتي الماجستير والدكتوراه، تستفيد منه نحو 60 دولة حول العالم، مشيراً إلى زيارة ممثلي عن الجمعات الهنغارية إلى الأردن المقررة خلال الشهر المقبل.
 
وأضاف شيبيري أن الجامعات الهنغارية ذات اللغة الإنجليزية بالتدريس استقبلت طلبة من كل الدول بما فيها الأردن، كما ان الحكومة الهنغارية منحت الحكومة الأردنية سنوياً 400 منحة دراسية في جميع المؤهلات العلمية من بكالوريوس وماجستير ودكتوراه في مختلف التخصصات، في حين خصصت الأخيرة 100 منحة سنوية للجانب الهنغاري. (بترا)

تاريخ النشر: 19/10/2016

المرفقات: