وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تلتقي المستشارين الثقافين الاجانب
ناقش وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عادل الطويسي لدى لقائه اليوم الاثنين عددا من المحلقين الثقافيين استقاطب طلبة وافدين للدراسة في مؤسسات التعليم العالي الاردنية بمختلف التخصصات والمستويات العلمية.
وشارك في اللقاء الملحق الثقافي الامريكي والتركي والرماني والفرنسي والصيني والماني والاسباني والفلبيني والماليزي والكوري والهنغاري والارمني والبريطاني والسنغافوري والتالندي.
 وأشار الدكتور الطويسي الى ان اللقاء يهدف الى تعزيز علاقات التعاون الثقافي والعلمي والاكاديمي بين الاردن والدول المشاركة في الاجتماع مما يسهم في تبادل الخبرات الاكاديمية والبحثية والطلابية بين الطرفين.
وقال ان الوزارة تسعى الى استقطاب طلبة من الدول المشاركة في الاجتماع للدراسة في الجامعات الاردنية مبديا استعداد الوزارة لتقديم جميع التسهيلات اللازمة لطلبتهم للدراسة في جميع البرامج الاكاديمية في جامعات المملكة.
واضاف الطويسي ان الوزارة استحدثت اخيرا مديرية شؤون الطلبة الوافدين والتي تسعى لزيادة استقطاب الطلبة وتقديم خدمات المختلفة لهم في حال قبولهم في الجامعات الأردنية للتسهيل عليهم للحصول على الخدمات المطلوبة لهم.
واشار الى ان المديرية تتواصل مع جميع الاقطار العربية والاجنبية من خلال السفارات الاردنية لاستقطاب طلبة للدراسة في الجامعات الاردنية مشيرا الى ان القائمين على المديرية يقمون باستقبال الطلبة الوافدين من المطار وتسجيلهم في الجامعات ومساعدتهم في الحصول على الاقامات وتوفير السكان وغيرها من الخدمات اللازمة للطلبة.
واكد امين عام الوزارة الدكتور عاهد الوهادنة اهمية التشبيك والتعاون بين مؤسسات التعليم العالي الاردنية والجامعات هذه البلدان مما سينعكس ايجابا على عملية البحث العلمي لدى جامعتنا.
وبين ان الوزارة نفذت مشروع أتمتة القبول الموحد للجامعات وتفعيل خدمة اي فواتيركم التي تمكن الطلبة من دفع رسومهم الكترونيا وتطوير نظام البعثات والمنح الداخلية والخارجية من خلال بناء بوابة لتقديم الطلب ومتابعته الكترونيا للتسهيل على الطلبة الوافدين في عملية التسجيل ودفع الرسوم وغيرها من الخدمات.
من جانبهم أشادوا بالمستوى التي صلت اليه مؤسسات التعليم العالي الاردنية مؤكدا حرص بلدانهم على دفع وتشجيع التعاون الثنائي مع الاردن خلال المرحلة المقبلة وزيادة أعداد طلبتهم للدراسة بالجامعات الاردنية.
وطالبوا الوزارة باستحداث برامج جديدة بمختلف المستويات العلمية في تخصصات اللغة العربية والشريعة والمالية والعلوم الصحية داعين الى عقد مثل هذه اللقاءات بشكل دوري لما لها من اهمية كبيرة في زيادة تعزيز العلاقات العلمية والاكاديمية بين الطرفين.
وفي نهاية اللقاء شاهد الحضور عرضا لموقع "ادرس في الاردن" الذي تضمن جميع الخطوات المطلوبة للتسجيل في الجامعات الاردنية ومعلومات متعددة تهم الطلبة الوافدين مثل التطورات الاقتصادية والاجتماعية التي شهدها الاردن اضافة الى المواقع السياحية والاثرية في المملكة.

تاريخ النشر: 24/09/2018

المرفقات: