صندوق دعم الطالب في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي استثمار في مستقبل الشباب ودعم يشمل أكثر من 40 ألف أسرة سنويا
تنظر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي إلى البعثات والمنح والقروض التي تقدمها سنوياً من خلال صندوق دعم الطالب للطلبة الدارسين في الجامعات الأردنية الرسمية ضمن البرنامج العادي على أنها استثمار في مستقبل الشباب من خلال تمكينهم من إكمال دراستهم الجامعية ناهيك عن الأثر الاقتصادي والاجتماعي لهذه البعثات والمنح والقروض حيث يستفيد سنوياً أكثر من (40) أربعين ألف طالب وطالبة منها، مما يسهم في تخفيف العبء الاقتصادي على أكثر من (40) أربعين ألف أسرة أردنية، والمتمثل في الرسوم الجامعية لأبنائها في ظل ظروف اقتصادية صعبة تعاني منها غالبية الأسر، وقد حرصت الوزارة على زيادة أعداد الطلبة المستفيدين من هذه البعثات والمنح والقروض حيث بلغ عدد الطلبة المستفيدين منذ تأسيس الصندوق وحتى نهاية عام (2017) قرابة (322000) ثلاثمائة واثنان وعشرون ألف طالب وطالبة، كما بلغت قيمة الدعم المالي المقدم لهؤلاء الطلبة ما يقارب (250000000) مائتين وخمسين مليون دينار أردني.
وحرصاً من الوزارة على تطوير خدماتها وتسهيل عملية التقديم على متلقي الخدمة، وتنفيذاً لخطة التحول الإلكتروني التي تنتهجها فقد تم تطوير نظام حاسوبي متكامل لتقديم طلبات الاستفادة إلكترونياً وتنفيذ عملية الترشيح وإعلان الأسماء الأولية للطلبة المستفيدين إضافة إلى تقديم طلبات الاعتراضات وأخيراً إعلان الأسماء النهائية للطلبة المستفيدين. أما الحرص على تطبيق أسس النزاهة والشفافية وتكافؤ الفرص، والتحقق من إيصال هذه البعثات والمنح والقروض لمستحقيها الحقيقيين فقد تمثل في قيام لجنة إدارة صندوق دعم الطالب في الوزارة بوضع أسس وتعليمات ضمن نظام عام يضمن توزيعاً عادلاً على الطلبة وفقاً لنقاط يتم احتسابها تعكس الوضع الاقتصادي والأكاديمي للطالب، حيث يتم احتساب هذه النقاط بناءً على متغيرات تشمل (معدل الطالب في شهادة الثانوية العامة، معدل الطالب التراكمي في الجامعة، دخل العائلة، عدد الإخوة الدارسين في الجامعات، الاستفادة من صندوق المعونة الوطنية، مدارس جيوب الفقر، وغيرها من المتغيرات التي تختلف من طالب إلى آخر).
كما حرصت الوزارة من خلال هذا النظام الذي تم تحديث مواده وتطويرها بما يخدم مصلحة الطالب ضمن نظام جديد تم إصداره لعام (2018) إلى دعم بنود خططها الاستراتيجية فعلى سبيل المثال يأخد بعين الاعتبار التخصصات الراكدة والمشبعة والمطلوبة في سوق العمل بناءً على تقرير ديوان الخدمة المدنية، إضافةً إلى دعم تخصصات التعليم التقني (لمرحلتي البكالوريوس، والدبلوم المتوسط) التي تتبناها الخطة الاستراتيجية الوطنية للموارد البشرية (2018- 2025).
 ولحين صدور تعليمات جديدة استناداً للنظام الذي أقر قبل أسبوعين، سيتم الابقاء على التعليمات النافذة، والتي تتضمن تخصيص (150) منحة لكل لواء, كما تم تعديل المادة (12) من النظام والمتضمنة تعليمات تسديد القرض حيث يتم تسديد وتحصيل القرض الذي يحصل عليه الطالب من الصندوق وفق أسس تضعها اللجنة ويعتمدها الوزير بحيث تبدأ المطالبة بعد سنتين من حصول الطالب على المؤهل العلمي، على أن يتم التسديد خلال مدة لا تتجاوز خمس سنوات بعد السنتين المشار إليهما أعلاه مما يوفر للطالب سبع سنوات لسداد القرض علماً بأن النظام القديم كان ينص بضرورة التسديد مباشرةً بعد التخرج، كما تم إضافة مادة جديدة تتعلق بإعفاء الطالب الحاصل على منحة كاملة أو قرض وكفيله من دفع جميع المبالغ التي أنفقت عليه خلال مدة دراسته في ثلاث حالات الأولى إذا انقطع الطالب عن الدراسة نهائيا لأسباب صحية بناء على تقرير طبي مصدق من اللجنة الطبية المركزية يثبت عدم مقدرته على استكمال الدراسة، والحالة الثانية إذا أصيب بعد إنهاء دراسته بعاهة أو مرض يمنعه من تسديد قيمة القرض أو المنحة الكاملة بناء على تقرير طبي مصدق من اللجنة الطبية المركزية يثبت عدم مقدرته على العمل، أما الحالة الثالثة فإذا توفي الطالب على أن يشمل هذا الاعفاء ورثته أو التركة التي آلت إليهم منه.
وتجدر الإشارة إلى أن تعليمات المنح والقروض ما زالت سارية المفعول ولم يتم التغيير عليها حيث تنفذ الوزارة مجموعة من المنح والبعثات الكاملة تشمل منح الديوان الملكي العامر، ومنح الأميرة منى لدعم التمريض، بعثات أوائل المملكة، بعثات أوائل الألوية، وبعثات مدارس جيوب الفقر، وبعثات الطب البيطري، وبعثات صندوق دعم الطالب للطلبة الحاصلين على الثانوية العامة الأردنية من إقليمي الوسط والشمال والدارسين في الجامعات المشمولة ببعثات الشمال والوسط (جامعات الحسين بن طلال، الطفيلة التقنية، الأردنية فرع العقبة، البلقاء التطبيقية كليات العقبة، والشوبك، ومعان).
أما المنح والبعثات الجزئية (45) ساعة معتمدة فتشمل بعثات تخصص الأراضي الجافة في الجامعة الهاشمية، وبعثات تخصص الشريعة، وبعثات صندوق دعم طلبة التمريض، وبعثات صندوق دعم التخصصات المهنية والتطبيقية، وبعثات صندوق دعم الطالب، وبعثات طلبة الدبلوم المتوسط، إضافةً إلى قروض صندوق دعم الطالب.
وأخيراً فإن أهم أثر لصندوق دعم الطالب وما يقدمه من بعثات ومنح وقروض، هو الحفاظ على الطالب الجامعي المتميز، والعمل على تمكينه من إتمام دراسته الجامعية، وعدم السماح لضعف امكاناته الاقتصادية من التسبب في حرمانه من تعليمه الجامعي مما ينعكس سلباً على الأردن الغالي الذي تحرص قيادته دائما على الاستثمار في الموارد البشرية والعمل على تطويرها ورفع كفائتها لتكون عماداً للمستقبل الذي تنشده.
علماً بأن عملية التقدم بطلبات الاستفادة من البعثات والمنح والقروض الداخلية للعام الدراسي 2018-2019 ستبدأ اعتباراً من صباح يوم غد الاثنين 5-11-2018 ولغاية يوم الخميس الموافق 22-11- 2018، وذلك من خلال تعبئة أنموذج الطلب الإلكتروني على موقع مديرية البعثات والاتفاقيات على الرابط www.dsamohe.gov.jo.

تاريخ النشر: 04/11/2018

المرفقات: