مندوباً عن سمو الأميرة منى الحسين المعظمة الوزير توق يرعى يوم التميز لكلية التمريض في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية
مندوباً عن صاحبة السمو الملكي الأميرة منى الحسين المعظمة افتتح وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق اليوم الثلاثاء فعاليات يوم التميز لكلية التمريض في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، بحضور الدكتور صائب خريسات رئيس الجامعة وبمشاركة من الخدمات الطبية الملكية، ووزارة الصحة، ونقابة الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات، والمجلس التمريضي الأردني والقطاع الخاص.
وقال الدكتور صائب خريسات في كلمته الافتتاحية ليوم التميز إن هذا اليوم جاء استكمالاً للدور الكبير الذي تبذله الجامعة لتحقيق رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم في بناء شراكات حقيقية بين الجامعة والقطاع الصحي والقطاع الخاص لتحقيق أهداف برامج الصحة العالمية الشاملة والتنمية المستدامة والمساهمة في تعزيز معايير الجودة وتقديم الممارسة المبنية على الأدلة والبراهين العلمية، لافتاً إلى أن الجامعة وبالتعاون مع سائر الجامعات الأردنية تسعى لتعزيز البحث العلمي وإدخال التقنيات الحديثة لما يخدم عملية التنمية الشاملة.
وأضاف أن كلية التمريض حصلت على الاعتماد الدولي كغيرها من الكليات في الجامعة، وأن هذا الإنجاز سيفتح الأبواب أمام خريجي الكلية ويسهل عليهم الالتحاق السريع بالبرامج العالمية المناظرة في مختلف أنحاء العالم، مؤكداً حرص الجامعة على تعزيز دور مهنة التمريض المختص وسعيها إلى طرح ما يرفع من شأن مهنة التمريض ويخدمها.
وأشار خريسات إلى أن حصول الكلية على الاعتماد سيسهم في تيسير تبادل الخبرات التدريسية في الجامعات التي لديها الاعتماد نفسه، كما سيوفر فرصة لضمان جودة التعليم وضبط إدارته في الكلية، وأثنى على جهود أسرة الكلية بكادريها التدريسي والإداري لما بذلوه من مجهود لتحقيق أرفع المراتب.
بدورها قالت عميد كلية التمريض في الجامعة الدكتورة هدى غرايبة إنَ لقاءَنا في هذا اليومِ يشكلُ فرصةً مناسبة لإطلاقِ المرحلة الثالثة من حملة (التمريض الآن)، والتي تهدف إلى تحسين الصحة من خلالِ زيادة مكانة التمريض في جميع أنحاء العالم والحصولِ على صوت أكثر وضوحًا في صنعِ السياسات الصحية وتوظيف المزيد من الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات في مناصب قيادية، وتبادل أفضل الممارسات التمريضية، وفي هذا اليوم سيتم مراجعة وإعداد المعايير الأخلاقية ومدونة السلوك لمهنة التمريض بالتعاونِ مع نقابة الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات والمجلس التمريضي الأردني مما يعزز الشراكة والتعاون بين المؤسسات الأكاديمية والجهات التشريعية للتوصل إلى أطر وقنوات يتم من خلالها مراجعة معاير أخلاقيات المهنة وتَقييمها وإعدادها في بيئة مهنية وتوفير آلية لنشر أفضل الممارسات في الرعاية التمريضية.
كما عرض نقيب الممرضين والممرضات والقابلات القانونيات خالد ربابعة محاضرة حول النظرة التاريخية لميثاق أخلاقيات مهنة التمريض الأردني الذي يحدد طبيعة علاقة الممرض القانوني بزملائه الممرضين والمسؤولين عنه في مكان عمله والمرضى وأهاليهم، كما أنه يتحدث عن مسؤولية أصحاب القرار الصحي في الوزارات والمؤسسات ذات العلاقة بعمل الممرض ومكان عمله فيما يتعلق بتوفير البيئة الملائمة والدعم اللوجستي المطلوب للممرض كي يقوم بممارسة كل ما هو مطلوب منه نحو المريض.
كما عرض أمين عام المجلس التمريضي الأردني الدكتور هاني النوافلة تطبيق المثُل الأخلاقية في الممارسات الطبية المتقدمة ومزاولة المهنة من منظور المجلس التمريضي الأردني.
وفى نهاية الحفل قام وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محي الدين توق ورئيس الجامعة الدكتور صائب خريسات وعميد كلية التمريض الدكتورة هدى غرايبة بتكريم نخبة من أساتذة كلية التمريض في الجامعة ممن حصلوا على درجة الأستاذية.
وكان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محيي الدين توق قد التقى خلال زيارته للجامعة اليوم رئيس الجامعة الدكتور صائب خريسات ونواب الرئيس وعمداء الكليات في الجامعة وتم مناقشة عدد من القضايا التي تهم الجامعة والطلبة، وقد أكد الوزير توق خلال اللقاء حرصه على زيارة جميع الجامعات الأردنية الرسمية ومناقشة أهم القضايا الاستراتيجية التي تهم وزارة التعليم العالي والجامعات وتسهم في تحسين واقع الجامعات، كما قام الدكتور محيي الدين توق بزيارة مركز التميز للمشاريع الإبداعية حيث عرض مدير المركز الدكتور مهند الجراح نبذة عن أهداف المركز التي تتمثل في تحقيق التنمية المستدامة من خلال توفير البيئة التقنية المناسبة والداعمة للإبداع في مختلف المجالات الصناعية والخدماتية وتطوير نماذج أولية لمنتجات قابلة للتصنيع والتسويق تجارياً أو خدمات مبتكرة، وذلك باحتضانها كشركات ناشئة تتحول فيما بعد إلى شركات صغيرة إنتاجية مستقلة تدعم الاقتصاد الوطني من خلال التحول إلى اقتصاد المعرفة في تخصصات إنتاجيه متعددة.


تاريخ النشر: 07/01/2020

المرفقات: